انقر للاتصال على ال واتساب 7/24

أخبار ومقالات

الخطوط الحديدية التركية توقع اتفاقا مع

الخطوط الحديدية التركية توقع اتفاقا مع "سيمنز" الألمانية لشراء 10 قاطرات فائقة السرعة

وقعت شركة الخطوط الحديدية التركية، اليوم الجمعة، اتفاقاً بقيمة 340 مليون يورو مع عملاق الصناعة الإلكترونية الألماني سيمنز لشراء 10 قاطرات طراز "فيلارو" (Velaro) فائقة السرعة.

وبهذه الطلبية، يصل عدد القاطرات فائقة السرعة طراز فيلارو لدى الخطوط الحديدية التركية إلى 17، بالإضافة إلى وجود 10 قاطرات من طراز "HT65000" الإسبانية.

وبحسب المعلومات الواردة من وزارة المواصلات والشؤون البحرية والاتصالات التركية، فإن المديرية العامة لخطوط السكك الحديدية التركية كانت قد طرحت مناقصة العام الماضي 2017، للحصول على مجموعة من 10 قطارات فائقة السرعة، وتمت دعوة خمس شركات، وقدمت عطاءات كل من شركة سيمنز، وألستوم (Alstom)، وCAF.

وذكرت لجنة المناقصات أن شركة سيمنز قدّمت أفضل عرض، بقيمة 340 مليون يورو، ومن المُفترض أن يتم تسليم مجموعة القطارات الجديدة بعد 15 شهراً من توقيع العقد، وفقاً للشروط المُتفق عليها.

وتضمن الاتفاق أيضا أعمال الصيانة والتنظيف لثلاث سنوات

اقرأ أيضاً

مبيعات العقارات التركية للأجانب تحقق نحو 42 مليار دولار خلال 15 سنة

تلقت تركيا ما يقرب من 42 مليار دولار كعائدات من مبيعات العقارات للأجانب خلال الفترة الممت

اقرأ المزيد

الطيران العُماني يدشن رحلة يومية إلى إسطنبول

أعلنت شركة الطيران الوطني العُمانية، الناقل الوطني لسلطنة عُمان، عزمها إطلاق رحلاته اليوم

اقرأ المزيد

مجموعة "روتانا" الفندقية الرائدة تتطلع إلى المزيد من الاستثمار في تركيا

افتتحت "روتانا" إحدى المجموعات الفندقية الرائدة في المنطقة، والتي تمتلك العديد من الفنادق

اقرأ المزيد

الخطوط الجوية السعودية تطلق أولى رحلاتها المباشرة بين "جدة" السعودية و"إزمير" التركية

دشنت الخطوط الجوية السعودية، اليوم الأربعاء، الرحلة الافتتاحية الأولى إلى وجهتها الصيفية

اقرأ المزيد

إسطنبول تنتظر افتتاح مترو الأنفاق ذاتي القيادة الثاني بحلول عام 2019م

تستعد مدينة إسطنبول لافتتاح مترو الأنفاق الثاني بدون سائق، بعد أن افتتحت خط المترو الأول

اقرأ المزيد

سويسرا تريد تطوير الشراكة الاقتصادية مع تركيا

تعد طموحات تركيا للانضمام إلى قائمة أول 10 قوى اقتصادية في العالم عاملا داعما لتطوير أعما

اقرأ المزيد